affiliate marketing ابحاث فى المحاسبة والمراجعة ( مدونة وليد الجبلى ): المحاسبة الإدارية في مجال الرقابة وتقييم الأداء

دعمنا واضغط هنا

الخميس، 13 ديسمبر، 2012

المحاسبة الإدارية في مجال الرقابة وتقييم الأداء

الفصل الأول: تعريف المحاسبة الإدارية

الفرق بين المحاسبة المالية والمحاسبة الإدارية.
            تعد تقارير المحاسبة المالية لأطراف خارجية بالأساس.
            تعد تقارير المحاسبة الإدارية للإدارة بالأساس.

طبيعة ومراحل إتخاذ القرار:
1-      تحديد المشكلة. مثلا: قلة المبيعات، ضعف الإنتاج أو الإنتاجية، كثر الأعطال، سرعة الدوران الوظيفي.
2-      تحديد بدائل حل المشكلة.
3-      جمع المعلومات المناسبة.
4-      إتخاذ القرار.

دور البيانات والمعلومات المحاسبية في إتخاذ وصنع القرار.
            زيادة المعرفة، وتخفيض مخاطر عدم التأكد. والمعلومات الكمية أو الموضوعية أكثر فعالية من المعلومات الوصفية أو الشخصية.

خصائص المعلومات المحاسبية:
1-      الملائمة. وتعني أن المعلومات يجب أن تكون هامة ومفيدة عند دراسة المشكلة التي نحن بصدد حلها ومعالجتها وإتخاذ قرار حيالها. والقيد الرئيسي على تقارير المحاسبة الداخلية هو الموازنة بين التكلفة والعائد من إعداد هذه التقارير.
2-      التوقيت. بمعنى أن الحاجة للمعلومة حاجة فورية، وإن أتت المعلومة في وقت متأخر فستفقد قيمتها وأهميتها. مستثمر يريد معرفة أرباح شركة الآن كي يستغل الفرصة ويستثمر في شركة ما.
3-      الصحة والدقة. حيث يجب أن تكون المعلومة صحيحة ودقيقة قبل أن تكون سريعة. والفرق بين الصحة والدقة هو: الصحة كمبلغ 50000 والدقة هو 50045. وقد نستغني عن الدقة أحيانا لكن لا نستغني عن الصحة أبدأ.
ملاحظة: المعلومة المحاسبية ليست دقيقة إلى مالا نهاية، بل هي تخضع لتقديرات شخصية تتغير بتغير الأشخاص، لكنها بحدود معروفة.

البيانات والمعلومات: البيانات هي الخام التي يجب أن يتم عليه بعض المعالجات كي تكون قابلة للإستخدام. بينما المعلومات هي البيانات التي تكون جاهزة للإستخدام.

خصائص تقارير المحاسبة:
تقسم المحاسبة إلى محاسبة:
إدارية وخصائص تقاريرها:
مالية وخصائص تقاريرها:
تعد بشكل أساسي لرجال الإدارة لإستخدامها في عمليات إتخاذ القرار.
تعد بشكل أساسي للمستخدم الخارجي مثل المستثمر، المورد، العميل، منضمات حكومية وغير حكومية وأي مستفيد.
يجب أن تتصف بأنها ذات إستخدام محدد
ذات إستخدام عام.
تشمل بيانات ومعلومات أكثر تفصيل
تعد بشكل أقل تفصل
يجب أن تتصف بالتعاقب والدورية قد تصل إلى يومية
غالبا ربع سنوية أو سنوية.

أهمية بيانات محاسبة التكاليف:
تقارير محاسبة التكاليف تعد المورد الأساسي لتغذية المحاسبة المالية بالتكاليف الإجمالية، كما أنها المصدر الأساسي الذي تعتمد عليه تقارير المحاسبة الإدارية في الحصول على البيانات التفصيلية عن تكاليف المنتجات وغيرها.

مهام محاسبة التكاليف:
1-      حصر وتحديد التكاليف.
2-      تسجيل التكاليف.
3-      تحليل التكاليف.
4-      إعداد تقارير التكاليف.

العوامل المؤثرة في نظام محاسبة التكاليف:
1-      حجم المنشأة. حيث يزداد حجم بيانات التكاليف ودرجة تعقيدها كلما زاد حجم المنشأة.
2-      نظام وطريقة الإنتاج. مستمر، نظام المراحل. أو متقطع نظام الأوامر الإنتاجية.
3-      تنوع المنتجات وتعددها. سوف تحمل التكاليف على المنتج الوحيد، بينما ستحمل التكاليف على المنتجات المتعددة، وبذا يكون نظام محاسبة التكاليف أكثر تعقيدا.
4-      الوعي التكاليف للإدارة. فكلما كانت الإدارة واعية تكاليفيا كلما كان طلبها لتلك المعلومات أكثر، والعكس.
5-      متغيرات خارجية. كالأنظمة الحكومية التي تفرض نوعا معينا من التفاصيل على تلك التقارير.

المحاسبة الإدارية في مجال الرقابة وتقييم الأداء
إن مضمون الرقابة هو متابعة تنفيذ الخطوات اللازمة لتحقيق أهداف المشروع والتأكد من أن الخطط  تنفذ وفقا لما هو محدد من قبل ، ويعتمد في ذلك على المعايير التي تستخدم كعلاقات لاختبار النتائج الفعلية والتأكد من انجاز الأفراد  القائمين بالتنفيذ الفعلي حسب الخطة المرسومة . وتستلزم الرقابة وضوح الأهداف والخطط وتوافر وسائل الاتصال الفعالة كأساس لحسن فهم الأهداف والخطط الرئيسية للمشروع .
أنواع الرقابة :
1- من حيث وقت إجراء الرقابة :
      أ- رقابة في التخطيط : للتأكد من أن المعلومات المعتمد عليها في وضع الخطة سليمة وأنها
         أعدت وفق إجراءات صحيحة  ومتابعة البيانات لإجراء التصحيحات ومتابعة الخطة .
     ب- الرقابة قبل التنفيذ : التأكد من تصحيح الأخطاء السابقة ( مواطن الإسراف أو الخلل )
         قبل البدء في التنفيذ للمرحلة التالية .
     ج- الرقابة خلال التنفيذ : وتشمل متابعة الأداء الفعلي .
      د- الرقابة بعد التنفيذ : مقارنة الأداء الفعلي بالمخطط واتخاذ الإجراء اللازم للتصحيح
         وتحديد الانحرافات ومسبباته والمسؤولية عن حدوث الخطأ .
2- من حيث الجهة التي تؤدي الرقابة :
    أ- رقابة داخلية : تمارسها  الإدارة بمستوياتها المختلفة وتهدف إلى تحسين أداء الوحدة
         وحماية أصولها ، وتشمل كل أنواع الرقابة من ضبط داخلي  أو مراجعة داخلية .
    ب- رقابة خارجية : أي من خارج الجهاز العامل داخل المشروع وتهدف إلى ضمان وتأكيد
         سلامة التصرفات المالية وأن القوائم والحسابات الختامية سليمة ، وأن الأساليب
         المستخدمة في المشروع تحقق أهداف المنشأة .
         ( يوجد تكامل وترابط بين الرقابة الداخلية والرقابة الخارجية )
3- من حيث طبيعة الرقابة :
    أ- رقابة إدارية : ويتم من خلالها تقييم أداء الإدارة ومدى تطبيقها للوائح والأنظمة وسلامة
       عملية اتخاذ القرارات ( تقييم الوظائف ) .
   ب- رقابة مالية : يقصد بها التأكد من أن الأموال يتم استخدامها طبقا للأهداف المحددة مسبقا ،
         بمعنى أن الاحتياجات المالية وفرت في الوقت المناسب ، ومن المصدر المناسب ،
         وبالشروط المحددة .
   ج- رقابة شاملة : وتشتمل على 1- رقابة مالية ، 2- ورقابة إدارية ، 3- رقابة الكفاءة والفعالية
          يقصد بالكفاءة : الاستغلال الأمثل للموارد ( أقل تكلفة ، أكثر إنتاجية ، أقل وقت )
          يقصد بالفعالية : مدى تحقيق الأهداف المخططة
                    ( وهي أفضل أنواع الرقابة  )
دور المحاسب الإداري في الرقابة :
·        توفير المعلومات  التي تساعد الإدارة في القيام بوظيفة الرقابة .
·        تحديد المقاييس والمعايير المستخدمة في الرقابة .
·        الرقابة على  أداء العاملين .
·        تحديد طرق تقييم الأداء وتصحيح الإنحرافات .
و يثار هنا تساؤل : هل الرقابة هي تقييم الأداء ؟
 يوجد تشابه كبير بين كل من الرقابة وتقييم الأداء . فالرقابة تبدأ مع عملية تخطيط الأهداف المرجو تحقيقها. وتسير مع التنفيذ لمتابعة الأحداث الفعلية ومقارنتها  بالمخطط مقدما ، وتمكن من اكتشاف الانحرافات التي تحدث أثناء التنفيذ ( وقد تتخذ إجراءات  مصححة خلال التنفيذ )
أما تقييم الأداء فيهتم بتحليل الانحرافات التي حدثت ومعرفة مسبباته وتحديد المسئول عنها ، وعليه يعتبر تقييم الأداء أكثر شمولا من الرقابة ، حيث أنه يسير في نفس اتجاه الرقابة ثم يزيد عنها في عملية تحليل النتائج ، بل أن الرقابة ذاتها تعد مرحلة من مراحل تقييم الأداء .
أدوات المحاسبة الإدارية  في الرقابة :
1-    الموازنات التخطيطية
2-    تكاليف معيارية
3-    النسب المالية
4-    محاسبة المسؤولية
5-    نظم المعلومات
الرقابة باستخدام النسب المالية :
تعتبر من أقدم وسائل التحليل والرقابة لدراسة المركز الائتماني للمنشأة والحكم على نتائج أعمالها  وسلامة مركزها المالي من خلال التناسب بين أنواع الأصول والخصوم ، وبين الإيرادات والمصروفات . ويتم مقارنة النسب المالية للمنشأة مع النسب المثالية على مستوى الصناعة أو النشاط ، أو بالنسب المالية للمنشآت الأخرى
وتوجد عدة أنواع من النسب المالية من أهمها :
1-    نسب السيولة         2- نسب الربحية         3- نسب المقدرة على سدادا الديون
محاسبة المسؤولية :
محاسبة المسؤولية لها أصل قديم فقد جاء ذكرها في القرآن الكريم ( .. من يعمل مثقال ذرة خيرا يره ، ومن يعمل مثقال ذرة شرا يره )
وحديث الرسول صلى الله عليه وسلم " كلكم راع وكلكم مسئول عن رعيته
 وفي العصر الحديث ظهرت فكرة محاسبة المسؤولية نتيجة لزيادة وكبر حجم الوحدات الاقتصادية وظهور مشكلة تناقص الكفاءة الإدارية والحاجة إلى إحكام الرقابة ، وقد قدم علم الإدارة فكرة اللامركزية في السلطة ، والتي انسحبت إلى المسؤولية  عن حل تلك المشاكل .  مما دعى المحاسبة إلى أن تواكب هذا التطور من خلال فكرة محاسبة المسؤولية والتي تعتبر من أدوات المحاسبة الإدارية في مجال مساعدة الإدارة على الرقابة وتقييم الأداء .
تعريف محاسبة المسؤولية :
هي نظام علمي شامل يربط فيما بين التنظيم الإداري  والنظام المحاسبي من خلال تقسيم المشروع إلى مراكز مسؤولية تساعد في ربط الأداء بالأشخاص المسئولين عن هذا الأداء ، وذلك من خلال نظام متكامل من التقارير يعتمد على تطبيق مبدأ الرقابة بالاستثناء ، بما يساعد في عمليات التخطيط والتنظيم والرقابة وتقييم الأداء.
مقومات محاسبة المسؤولية :
1-    تقسيم المنشأة إلى مراكز مسؤولية .
2-    تجميع عناصر التكاليف والإيرادات الخاضعة للرقابة  حسب مراكز المسؤولية .
3-    إعداد تقارير رقابية لمراكز المسؤولية المختلفة تبين نتائج الأداء الفعلية مقارنا بما كان مستهدفا .
مفهوم مراكز المسؤولية :
 هو وحدة طبيعية مستقلة سواء كانت فنية أم إدارية ، وعادة يرأس الوحدة أحد العاملين وهو الذي يعتبر مسئولا عن أدائها . وقد تكون مراكز المسؤولية ممثلة في الشركة ككل أو في القسم أو في عملية معينة .
وكلما كبر حجم المشروع وتعقدت عملياته وتنوعت منتجاته واتسع نطاقه الجغرافي ، كلما زادت الحاجة إلى اللامركزية وتفويض السلطات للمستويات الإدارية  وظهور العديد من مراكز المسؤولية .
وتنقسم مراكز المسؤولية إلى :
1-    مراكز تكلفة :  تمثل أصغر وحدة نشاط تتخذ أساسا لتجميع عناصر التكاليف ، ولا تحقق أي إيراد ز بمعنى أن للمركز تأثير في حدوث التكلفة وليس له تأثير على المبيعات أو الإيراد ( مثال : قسم الغزل ، قسم الصيانة )
2-    مراكز ربحية : عبارة عن وحدة تنظيمية يرأسها مدير مسئول عن الإيرادات والتكاليف معا حيث تخضع الإيرادات والتكاليف لرقابته . وفي هذه الحالة قد يكون مركز الربحية طبيعيا ، أي يمثل وحدة إدارية مستقلة تبيع منتجاتها خارج المنشأة . وقد يكون مركز الربحية اصطناعيا أي يبيع منتجاته داخل المنشأة ويطلق على سعر البيع في هذه الحالة سعر التحويل . مركز الربحية قد منتجاته سلع  أو خدمات .
3-    مراكز استثمار : وتتمثل في الوحدة التنظيمية المسئولة عن كل ما يتصل باستثمار معين ، ويحاسب مدير مركز الاستثمار عن التكاليف والإيرادات الخاصة بالمركز والاستخدام المربح للمال المستثمر به .

أهمية التفرقة بين المراكز السابقة :
    ترجع أهمية التفرقة  إلى استخدام مقاييس مختلفة لتقييم الأداء وذلك كما يلي :
1-    مراكز التكلفة  : يتم تقييم أدائها على أساس المقارنة بين التكاليف الفعلية والمعيارية .
2-    مراكز الربحية : يتم تقييم أدائها على أساس مؤشرات الربحية .
3-    مراكز الاستثمار : يتم تقييم أدائها على أساس معدل العائد على الاستثمار أو الدخل المتبقي .
تجدر الإشارة إلى أن تحديد مراكز المسؤولية يختلف من منشأة لأخرى ، ويحكمه ما يلي :
1-    حجم المنشأة
2-    نوع الصناعة
3-    طبيعة العمليات الصناعية
4-    التنظيم الإداري للمنشأة 
فيما يلي بعض الأشكال التنظيمية :
                                                                شكل ( 1 )

الرئيس


نائب الرئيس للتمويل


نائب الرئيس للتسويق


نائب الرئيس للتصنيع


مصنع 2


مصنع 1


قسم ب


قسم أ


عمال


عمال

   
في الشكل ( 1 ) يلاحظ  أن المنشأة تحتوي فقط على مراكز تكاليف ولا توجد مراكز ربحية لأن الرئيس فقط هو الذي يمكنه الرقابة على التكاليف والإيرادات معا .

شكل ( 2 )


الرئيس


نائب الرئيس للمنطقة الجنوبية


نائب الرئيس للمنطقة الغربية


نائب الرئيس للمنطقة الشمالية


المدينة


جدة


إدارة الإنتاج


إدارة المبيعات


مصنع  ا


مصنع 2 


قسم أ


قسم ب


عمال


عمال

في الشكل ( 2 ) تحتوي المنشأة على جميع أنواع المراكز ( مراكز استثمار ومراكز ربحية ومراكز تكلفة )
إعداد التقارير الرقابية لمراكز المسؤولية :
يعتبر إعداد التقارير الرقابية لمراكز المسؤولية أحد المقومات الأساسية لمحاسبة المسؤولية . حيث أن المسئول عن كل مركز من مراكز المسؤولية يجب أن يتلقى تقارير دورية عن النتائج الفعلية لمركز المسؤولية مقارنة بالنتائج المخططة والانحرافات التي حدثت ومسبباتها .
 ويجب مراعاة المقومات الأساسية التالية عند إعداد التقارير الرقابية :
1-    توافق التقارير مع الخريطة التنظيمية للمنشأة : يكون التقرير موجه لمركز مسؤولية معين ( رئيس مباشر ) 
2-    التوقيت الملائم : يجب تقليل الفاصل الزمني بين نقطة اتخاذ القرار وإعداد التقرير إلى أدنى حد ممكن .
3-    يحتوي  على المقارنات  بين الأراقم الفعلية والمعيارية ( المخططة ) ، وتحديد الانحرافات الجوهرية التي تحتاج إلى إجراءات مصححة .
4-    ملائمة التقرير للمستوى الإداري الذي يرفع له ، حيث أنه كلما أرتفع المستوى الإداري كلما قلت التفاصيل ، ويرجع ذلك إلى :
أ‌-       الرئيس يهتم بأداء المستوى الذي يليه مباشرة .
ب‌-  صعوبة تجميع التفاصيل الكثيرة في تقرير واحد .
ج‌-     تطبيق مبدأ الإدارة بالاستثناء أي التركيز على النواحي التي يختلف فيها الفعلي
     عن التخطيطي .
 ويتم إعداد التقارير الرقابية على أساس تجميع العناصر الخاضعة للرقابة ابتداء من المستويات الدنيا لمراكز المسؤولية ثم تتدرج في تجميع العناصر الخاضعة لرقابة مراكز المسؤولية الأعلى ، بحيث أن العناصر الخاصة بكل مركز مسئولية أعلى تتضمن العناصر الفرعية التابعة لذلك المركز مضافا إليها العناصر الخاضعة لرقابة المركز الأعلى .  
مثال :
فيما يلي شكل( 3 )  يوضح التكاليف الخاضعة لرقابة كل مركز مسئولية في إحدى المنشآت الصناعية :
مستويات المسئولية
   
العامل الفردي 


رئيس القسم



مدير المصنع

نائب الرئيس للتصنيع          
                            مجالات المسئولية  
 
    عمال           عمال       عمال       عمال        عمال       عمال       عمال    عمال

 
قسم د


قسم أ



قسم ب


قسم ج


مصنع 1


مصنع 2



جميع أنشطة التصنيع


                                         
التكاليف الخاضعة للرقابة 

خاضعة لرقابة العامل


جميع التكاليف أعلاه + تكاليف أنشطة لم تفوض

جميع التكاليف أعلاه + تكاليف أنشطة مدير المصنع التي لم تفوض

مجوع التكاليف أعلاه + تكاليف أنشطة نائب الرئيس لم تفوض

 بناء على شكل ( 3 )  يمكن تحديد التكاليف الخاضعة لرقابة كل مركز مسئولية كما يلي :
1-    رقابة العامل الفردي تتمثل في التكاليف الخاضعة لرقابته ( مواد مباشرة ، أجور مباشرة ، تكاليف صناعية غير مباشرة )
2-    رقابة رئيس القسم تتمثل في تكاليف خاضعة لرقابة العامل الفردي + تكاليف خاضعة لرقابة رئيس القسم ( أجور الوقت الإضافي ) .
3-    رقابة مدير المصنع تتمثل في تكاليف خطوة 1 و خطوة 2  ( العامل + رئيس القسم ) + تكاليف خاضعة لرقابة مدير المصنع ( تكاليف إدارية خاصة بالمصنع مثل  الأدوات المكتبية )
4-    رقابة رئيس التصنيع تتكون من مجموع الفقرات ( 1 + 2 + 3 )  + تكاليف خاضعة لرقابته ( مثال مرتبات الموظفين والمستشارين ) .
تمارين على موضوع  محاسبة المسؤولية
تمرين ( 1  )
ــــــــــــــــــــ البيانات التالية مستخرجة من دفاتر إحدى شركات تصنيع الثلاجات وا لخاصة بمركز التشطيب والذي يتكون من قسمين هما الدهان ، التلميع عن المدة من 1/1/2006 وحتى 30/6/2006 والمركز يقع في مكان مستقل بذاته
تكلفة مخططة لمركز الدهان
تكلفة مخططة لمركز التلميع
تكلفة فعلية لمركز الدهان
تكلفة فعلية لمركز التلميع
البيان
120000
18000
126000
18720
مواد مياشرة
10500
12600
10920
12222
أجور مباشرة
6000
9000
6000
9000
اهلاك الآلات
12000
21000
12000
21000
قوى محركة
1500
2000
1500
2000
إيجار المبنى

المطلوب : 1- إعداد تقرير المحاسبة بالمسؤولية لرئيس كل مركز
                2- إعداد تقرير المحاسبة بالمسؤولية لمدير مركز التشطيب
تمرين ( 2)
ـــــــــــــــــ  إحدى الشركات لتصنيع الملابس الجاهزة وتمارس نشاطها في ثلاث مناطق هي ( الرياض ، جدة ، الدمام ) وكانت البيانات المتوفرة عن عام 2006  بآلاف الريالات كما يلي :
أ – منطقة الرياض:
ــــــــــــــــــــــــــ  360000 المبيعات  - 183000 تكلفة المبيعات المتغيرة  - 25500 تكلفة التسويق المتغيرة – 36000 تكاليف تسويقية ثابتة يمكن تتبعها – 48000 تكاليف إدارية ثابتة يمكن تتبعها
ب – منطقة جدة :
ــــــــــــــــــــــــــ 840000 المبيعات – 330000 تكلفة مبيعات متغيرة – 49500 تكلفة تسويق متغيرة – 60000 تكاليف تسويقية ثابتة يمكن تتبعها – 66000 تكاليف إدارية يمكن تتبعها
جـ - منطقة الدمام :
ــــــــــــــــــــــــــــ 570000 المبيعات – 255000 تكلفة المبيعات المتغيرة – 36000 تكلفة التسويق المتغيرة –42000 تكاليف تسويقية ثابتة يمكن تتبعها – 57000 تكاليف إدارية ثابتة يمكن تتبعها
وكانت هناك تكاليف مشتركة للإدارة 67500 ريال ، وللتسويق 16500 ريال ، وتقوم الشركة بتشغيل أربع مصانع وبياناتها كما يلي :
1-    مصنع الخرج : وتكلفة الإنتاج فيه تبلغ 117000 ريال ويبيع إنتاجه في منطقة الرياض و منطقة الدمام
2-    مصنع الدوادمي : وبلغ تكلفة الإنتاج فيه 51000 ريال ويبيع إنتاجه في منطقة الرياض
3-    مصنع رابغ : وتبلغ تكلفة الإنتاج فيه 46500 ريال  ويبيع إنتاجه في منطقة جدة
4-    مصنع الجبيل : وتكلفة الإنتاج فيه تبلغ 31500 ويبيع إنتاجه في منطقة الدمام
المطلوب :
ــــــــــــــــ إعداد تقرير الأداء بحسب المناطق البيعيه مع إبراز هامش المساهمة وربح كل منطقة بيعيه ، مع توضيح التكاليف المشتركة ( المحملة ) مخصومة من إجمالي أرباح المناطق البيعية
تمرين ( 3 ) :
ـــــــــــــــــــــ
 فيما يلي البيانات التي تم الحصول عليها من إحدى الشركات الصناعية لعام 1427 
عناصر التكاليف
مخطط 1427
فعلي 1427
ديون معدومة
5000
3000
مصروفات إعلان
4000
4000
مصروفات سفر مندوبي البيع
9000
10200
أجور عمال التفصيل
6000
6600
أجور عمال الخياطة
17000
18400
مرتبات موظفي إدارة الائتمان
8000
8000
مصروفات مكتب مدير التسويق
20000
21400
مصروفات مكتب مدير إدارة البيع
16000
15700
مصروفات مكتب مدير التصنيع
21000
20100
أقمشة مستخدمة
31000
34000
مصروفات إدارة الائتمان
1200
1050
عمولات مبيعات
7000
7000
خيوط
500
450
مصروفات قسم التفصيل
800
700
مصروفات قسم الخياطة
900
950
مصروفات إدارة الصيانة
12000
12200
مصروفات مكتب مدير إدارة الإنتاج
18000
17000
 المطلوب :
إعداد مجموعة التقارير الرقابية لأقسام وإدارات المصنع تتمشى مع مفهوم محاسبة المسؤولية
 إذا توفر لديك الهيكل التنظيمي للشركة موضع الدراسة .
                                            
 SHAPE  \* MERGEFORMAT
مدير المصنع


مدير التصنيع


مدير التسويق


مدير إدارة الائتمان    


مدير إدارة الإعلان 


مدير إدارة البيع 


مدير إدارة الصيانة   


مدير إدارة الإنتاج    


                                                               رئيس قسم الخياطة 



رئيس قسم التفصيل   

    

تمرين ( 4 ) :
فيما يلي البيانات المخططة والفعلية عن نشاط إحدى المنشآت الصناعية خلال فترة معينة :
أولا : البيانات المخططة :
بيان
المنتج و
المنتج ع
الإيرادات


كمية المبيعات
59000
27000
سعر بيع الوحدة
14
20
التكاليف المتغيرة


صناعية
8.71
15.35
تسويقية
0.3
0.7
التكاليف الثابتة السنوية


صناعية
140000
تسويقية
76000
إدارية
34000
ثانيا: البيانات الفعلية :
بيان
المنتج و
المنتج ع
الإيرادات


كمية المبيعات
60000
25000
سعر بيع الوحدة
13
22
التكاليف المتغيرة


صناعية
8

تسويقية
0.4

التكاليف الثابتة السنوية


صناعية
145000
تسويقية
80000
إدارية
30000
المطلوب:
   إعداد التقارير الرقابية المقدمة لكل من :
-         المسئول عن المنتج ( و ) .
-         المسئول عن المنتج ( ع )
-         مدير المبيعات بالمنشأة .
-         مدير عام المنشأة .
تمرين ( 5 ) :
فيما يلي جزء من الهيكل التنظيمي للشركة العربية :

 SHAPE  \* MERGEFORMAT
رئيس مجلس الإدارة 


نائب الرئيس للشئون الإدارية والتمويل 


نائب الرئيس لشئون التسويق


نائب الرئيس لشئون الإنتاج


مدير عام مصنع 3


مدير عام مصنع 2


مدير عام مصنع 1



مشرف قسم التجميع


مشرف قسم التصنيع


مشرف قسم التشطيب

  
وفيما يلي البيانات المخططة والفعلية المستخرجة من سجلات الشركة :
أولا : البيانات المخططة :
          مصنع ( 1 ) :
         أ- قسم التصنيع :
                 - مواد مباشرة   60 ألف ريال
                 - أجور مباشرة 40 ألف ريال
                   -  أعباء محملة 90 ألف ريال
       ب- قسم التجميع : 160 ألف ريال
       ج-  قسم التشطيب : 210 ألف ريال
     مصنع ( 2 )  570 ألف ريال
     مصنع ( 3 ) 667 ألف ريال
  مدير مكتب مصنع ( 1 ) 8500 ريال
-         إدارة الإنتاج : مكتب نائب المدير العام لشئون الإنتاج  14 ألف ريال
-         إدارة التسويق : إجمالي 206400 ريال
-         إدارة الشئون المالية والإدارية : إجمالي 192900 ريال   
مكتب المدير العام 34200 ريال
ثانيا: البيانات الفعلية  :
مصنع ( 1 ) 
أ‌-       قسم التصنيع - إجمالي التكاليف 260 ألف ريال ( 40 % مواد مباشرة ، 30 %
    أجور مباشرة ، الباقي أعباء إضافية )     
   ب- قسم التجميع  : 141 ألف ريال .
   ج- قسم التشطيب : 187 ألف ريال .
مصنع ( 2 ) 567  ألف ريال .
  مصنع ( 3 ) 668 ألف ريال
   مدير مكتب مصنع ( 1 )   9100 ريال
-         إدارة الإنتاج : مكتب نائب المدير العام لشئون الإنتاج 13300 ريال
-         إدارة التسويق : إجمالي 208100 ريال  .
-         إدارة الشئون المالية والإدارية : إجمالي 194300 ريال
    مكتب المدير العام : 34300 ريال .
المطلوب:
 إعداد التقارير الرقابية لمراكز المسئولية المختلفة .
تقييم أداء مراكز المسؤولية :
1-    مركز التكلفة : يتم تقييم أداؤه بالمقارنة بين التكلفة الفعلية والمخططة وتحديد الانحرافات ومسبباتها وتشجيع الجيدة ومعالجة السيئة . ويتم ذلك من خلال تقارير الأداء التي سبقت دراستها .

   2-مركز الربحية : يتم تقييم أداؤه على أساس صافي الربح الذي يحققه كل مركز قبل
       تخصيص التكاليف العامة .( لأنها لا تخضع لرقابة مدير المركز )
مثال :
        فيما يلي قائمة دخل إحدى المنشآت والتي تحتوي على 3 مراكز ربحية ( أ ، ب ، ج )
بيان
أ
ب
ج
مبيعات
يطرح :تكلفة بضاعة مباعة
مجمل الربح
يطرح :مصروفات تشغيلية
صافي الدخل 
يطرح :تكاليف عامة
صافي الدخل
1000000
600000
400000
150000
250000
70000
180000
800000
520000
280000
110000
170000
50000
120000
700000
480000
220000
80000
140000
40000
100000

عند تقييم أداء مراكز الربحية يتم التركيز على صافي الدخل قبل تخصيص التكاليف العامة ، في هذه الحالة يعتبر مركز أ حقق أعلى صافي ربح من المراكز الأخرى ( 250000 ريال )

3- مركز الاستثمار :
  يتم تقييم أداء مركز الاستثمار باستخدام مؤشرات الربحية ، لأن مركز الاستثمار في الأساس هو مركز ربحية ، ولكن نظرا لأن صافي الربح المحقق في مركز الاستثمار يعتبر انعكاسا لحجم الأصول المستثمرة في المركز فإنه من الواجب أن ينسب إليه ، ومن أكثر الطرق شيوعا لتقييم أداء مراكز الاستثمار  هما:
1-    العائد على الاستثمار
2-    الدخل المتبقي

أولا:- معدل العائد على الاستثمار =  صافي دخل مركز الاستثمار
                                           استثمارات مركز الاستثمار
  والبسط في المعادلة السابقة هو عبارة عن الإيرادات مخصوما منها التكاليف ، كما أن المقام عبارة عن رأس المال المستثمر الذي يتمثل في كافة الأصول سواء الثابتة منها أو المتداولة .

وتوجد أسس مختلفة لتحديد قيمة الأصول المستثمرة كما يلي :
أ‌-       إجمالي الأصول المستثمرة : ويشمل جميع الأصول المستثمرة المتاحة في المركز مع تجاهل مجمعات الاستهلاك
ب‌-   صافي الأصول المستثمرة :  عبارة عن إجمالي الأصول المستثمرة مخصوما منها مجمعات الاستهلاك
ج- صافي الأصول المستخدمة : يقصد بها الأصول التي تدخل في نطاق رقابة وتحكم مدير
     المركز بمعنى استبعاد الأصول غير المستخدمة
د- حقوق المساهمين: يتمثل في رأس المال بالإضافة إلى الأرباح المبقاة ، ويستخدم هذا الأساس فقط بالنسبة للفروع المملوكة كليا للمنشاة الأم .
هـ - أسس اخرى لتقييم الأصول : تكلفة الإحلال – القيمة السوقية الجارية للأصول – القيمة
      الحالية – تكلفة الفرصة البديلة .
مثال :
فيما يلي البيانات الخاصة بأحد مراكز المسئولية التابع لإحدى الشركات التي تستخدم معدل العائد على الاستثمار لتقييم أداء مراكز الاستثمار بها .
أرصدة مدينة
أرصدة دائنة
اسم الحساب
100000
75000
250000
75000
500000
300000






450000
160000
100000
50000
40000






250000
150000
200000
400000
100000
1000000
أراضي
مدينون
مخزون
نقدية
مباني
آلات
مجمع استهلاك مباني
مجمع استهلاك آلات
دائنون
رأس المال
أرباح مبقاة
مبيعات
تكلفة بضاعة مباعة
رواتب وأجور
عمولات
دعاية وإعلان
كهرباء وهاتف
2000000
2000000


فإذا علمت أن جزء من الأراضي تبلغ قيمته 40000 ريال غير مستخدم في اعمال مركز المسؤولية .
المطلوب : تحديد معدل العائد على لاستثمار بناء على :
أ‌-       مجموع الأصول المستثمرة
ب‌-  صافي الأصول المستثمرة
ج- صافي الأصول المستخدمة
د- حقوق المساهمين











ثانيا:- الدخل المتبقي :
هو مؤشر يأخذ في اعتباره حسن إدارة الأصول المستثمرة في المنشأة أو في مركز الاستثمار .
الدخل المتبقي =  صافي الدخل – نسبة مئوية على قيمة الأصول المستثمرة
 مثال :
حقق أحد مراكز الاستثمار صافي دخل قدره 500000 ريال ، و قيمة الأصول المستثمرة في المركز تبلغ 3000000 ريال ، و تبلغ تكلفة رأس المال  12 %
المطلوب:  تحديد الدخل المتبقي




مثال شامل:
إحدى الشركات لديها مركزي مسؤولية هما ( س ) و( ص ) وفيما يلي البيانات المتاحة عنهما عن السنة المنتهية في 30/12/1427 هـ ( القيمة بالألف ريال )
بيان
س
ص
مبيعات
صافي الدخل
قيمة الأصول المستثمرة
معدل تكلفة رأس المال
600
200
1000
14%
950
250
1100
14%

المطلوب:  تقييم أداء مراكز الاستثمار وفقا لكل من الطرق التالية :
أ‌-       صافي الربح المحاسبي  (نسبة صافي الربح إلى المبيعات )
ب‌-  العائد على الاستثمار
ج- الدخل المتبقي
 الحل :


















مقاييس الأداء الحديثة :
نظرا للتطور الحديث في تقنية الإنتاج ، وظهور منشآت الإنتاج الفوري ، ومنشآت التصنيع المرن ، وخطوط الإنتاج المترابطة باستخدام الكمبيوتر


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق